متحف الفن الخليجي

معرض: خليجيون في زمن كورونا

منظور ١٦ فنان وفنانة من المنطقة.

.To read in English click here

أهلًا وسهلًا بكم في أول معرض فني لنا عبر الإنترنت!

قد تتساءلون عن سبب قيامنا بتنظيم معرضًا فنيًا خلال هذه الأوقات الصعبة. في الحقيقة، نهدف من خلال هذا المعرض إلى توثيق التاريخ كما نعاصره، وأن ندعم الفنانين الناشئين في المنطقة من خلال ترويج أعمالهم ليراها الآخرون.

كلنا نتعرض إلى أنواع مختلفة من المشاعر، وما هي الطريقة الأفضل للتعبير عن هذه المشاعر إلا من خلال الفن؟ في المعرض الفني أدناه، سنشارك أعمال ١٦ فنانًا ناشئًا من دول الخليج العربي ممن قاموا بتجسيد مشاعرهم وأفكارهم في أعمال فنية ليشاركوها مع قرّائنا.

ادعموا هذا المعرض من خلال مشاركتكم رابط هذه الصفحة، وادعموا الفنانين من خلال متابعة صفحاتهم ومشاركة أعمالهم مع أصدقائكم وعائلتكم.

دمتتم بود وأمان!

فريق سكة

ثامر عبدالله، السعودية

” التخرج في أزمة كورونا المستجد ” من تصوير ثامر عبدالله. انقروا على الصور لرؤيتها بحجم أكبر.

نبذة عن العمل:

ثامر عبد الله هو مصور سينمائي من المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى كونه طالب في تخصص الصيدلة. كان من المفترض أن يحضر حفل تخرجه في هذا الفصل، ولكن بسبب فيروس كوفيد-١٩ تم إلغاء الحفل. وبسبب ذلك، قرر ثامر أن يحتفل بتخرجه بنفسه وذلك بترتيب جلسة التصوير المرتجلة هذه والتي تُصوّر الوضع الذي نمر به الآن.

تعرّفوا أكثر على عمل هذا الفنان من خلال صفحته على انستقرام. اضغطوا هنا.

نيلة آل خليفة، البحرين

نبذة عن العمل:

” في خضم هذا الوباء، قررت مؤخرًا إنشاء مجتمع على قناتي على منصة تويتش (Twitch)، وذلك لعرض بثّ مباشر حول إنشاء عرض فني بتقنية الواقع الافتراضي حول موضوعات التوافق والطبيعة والوِحدة والأفكار الإيجابية.

انضم قرابة ١٥ شخصًا إلى البث المباشر، وطلبت من كل واحد منهم ذِكر اسمه/اسمه المستعار لأُضيفه كنجم إلى مجرة في الفضاء الخارجي، وكتبت هذه الأسماء بالخط العربي.

لقد أنتجت هذا العمل الفني لنتذكر دائمًا بأننا مرتبطون جميعًا علميًا وحيويًا ببعضنا البعض من خلال الغبار الكوني. فهذه طريقة لتذكر حقيقة أنفسنا مع كل المعلومات التي نغرق ونفقد أنفسنا فيها يوميًا، لنعود إلى أصلنا معًا. “

نيلة آل خليفة فنانة في الواقع الافتراضي من البحرين.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

عائشة شريف، البحرين

” مكان الإختباء ” لعائشة شريف.

نبذة عن العمل:

تُسمى هذه اللوحة الفنية ” مكان الاختباء ” ، حيث أن شعورك بالأمان سواء ارتبط بمكان أو شخص ما فهو أمر بالغ الأهمية، خاصة في مثل هذه الأوقات.

عائشة شريف – ٢٣ عامًا وخريجة تخصص الحقوق من البحرين.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

عبدالعزيز الشكيري، عُمان

” انطب في البيت ” لعبدالعزيز الشكيري.

نبذة عن العمل:

إن بقيت في المنزل آمنًا مع عائلتك، يمكنك الحصول على كل ما تحتاجه عبر الإنترنت.

عبد العزيز الشكيري هو طالب إدارة أعمال ويكرّس وقت فراغه للتصوير الفوتوغرافي والفنون البصرية. يصف عبد العزيز نفسه بأنه شخص حالم و طموح.

تعرّفوا أكثر على عمل هذا الفنان من خلال صفحته على انستقرام. اضغطوا هنا.

هالة العباسي، البحرين

” حافظوا على نظافة أيديكم ” لهالة العباسي.

نبذة عن العمل:

هالة العباسي هي فنانة رقمية معروفة باستخدامها ألوانًا جريئة وتضمين النساء في أعمالها الفنية. يعود لها هذا الفنّ الرقمي والذي يعبر عن أهمية الحفاظ على نظافة أيدينا في هذه الأزمة.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

علياء الحمادي، الإمارات

” احرسيني ” لعلياء الحمادي.

نبذة عن العمل:

” أخترت أمًا قوية ومحبة وجسدتها من خلال العمل الفني الذي اسميته ” احرسيني لتمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بينما تراقب أفرادها وهم ملتزمون في منازلهم خلال هذه الأزمة، مع التأكد من أنهم آمنون وسليمون. “

علياء الحمادي هي فنانة رقمية صاعدة من دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي تصور الثقافة والمجتمع والتراث الإماراتي في أعمالها الفنية.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

أنس العميم، الكويت

عمل أنس العميم الفني “Mask de Rigeur” .

نبذة عن العمل:

يناقش هذا العمل الفني العنصرية والسيطرة والقوة التي نشهدها في الأزمة. كما يحاول أن يعكس الإحساس العام بالحزن ولكن أيضًا الأمل في أننا تحت الحماية.

يقوم أنس العميم بتدريس العمارة في جامعة الكويت. وهو أيضًا مهندس معماري ومصمم مجوهرات وفنان. قام أنس بتنظيم والمشاركة في العديد من المعارض الفنية والمعمارية في لوس أنجلوس ونيويورك ودبي والكويت.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنان من خلال صفحته على انستقرام. اضغطوا هنا.

إيناس سيستاني، البحرين

” لوحة ” خلق آدم ” : نسخة كورونا المستجد ” لإيناس السيستاني.

نبذة عن العمل:

إن هذا العمل الفني للفنانة البحرينية إيناس والمستوحى من لوحة ” خلق آدم ” للفنان مايكل أنجلو يصور التباعد الإجتماعي الذي نشهده ونختبره الآن كمجتمع.

إيناس سيستاني هي مصورة مفاهيمية ومصورة حياة الشارع من البحرين.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

عيسى حجيري، البحرين

أعمال عيسى حجيري من الأعلى (يمين إلى يسار) : ” ابقوا آمنين في البيت وحافظوا على نظافتكم “، ” نظفوا أيديكم ، وابقوا في الداخل، وحافظوا على شرب الماء “، ” -لا تعدني بشيء -أنا أعدك بكل شيء “، “قُل عززززززززلة “. انقروا على كل عمل لرؤيته بحجم أكبر.

نبذة عن العمل:

عدة أعمال رقمية لعيسى حجيري تمثل الوضع الذي يشهده الفنان البحريني في البحرين.

عيسى حجيري هو فنان رقمي من البحرين.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنان من خلال صفحته على انستقرام. اضغطوا هنا.

حمدة الخاجة، الإمارات

عمل حمدة الخاجة الفني ” التزام مجتمعنا ” .

نبذة عن العمل:

” نحن في منازلنا وخلف أبوابنا المغلقة. ويمكننا أن نرى الشوارع الفارغة في أبو ظبي. إن هذا العمل الفني يمثل التزام مجتمعنا بصحتنا وسلامتنا كمجموعة. “

حمدة الخاجة رائدة أعمال ومصممة رسوم متحركة. ينصب تركيزها في عملها على التعبير عن تجاربها الحالية ومشاعرها من خلال وسائط مختلفة مثل الرسومات والصور الفوتوغرافية وتصاميم الجرافيك. وهي حاصلة على شهادة البكالوريوس في الفنون الجميلة وفي تصميم الرسوم المتحركة من جامعة زايد في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة عام ٢٠١٩.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

أميمة الهنائي، عُمان

عمل فني لأميمة الهنائي . الترجمة: ” كلمة ” كوروناكل ” تعني: حساب واقعي مسجل حسب ترتيب حدوثه في زمن أزمة فيروس كورونا “.

نبذة عن العمل:

“هذا العمل مستوحى من صفحات التواصل الاجتماعي المغمورة بأخبار الأشخاص في أيامهم خلال هذه الأوقات غير المسبوقة!”

أميمة الهنائي، مهندسة معمارية من عُمان.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

حنان عبدالله، الإمارات

” فنانة في أزمة كورونا المستجد ” لحنان عبدالله. انقروا على الصور لرؤيتها بحجم أكبر.

نبذة عن العمل:

” لقد التقطتُ صورتين تعكسان مشاعري كفنانة تصويرية خلال جائحة فيروس كوفيد-١٩. وذلك لأننا كفنانين، أصبح إبداعنا محدودًا الآن. وبما أنني في الغالب أقوم بتصوير ما يحدث في الشارع، فإن هذه الصور تجسد شوقي له، وللحياة في الأسواق، ورؤية الناس في المتاجر. لا أكاد أستطيع الانتظار حتى أعود إلى الشوارع بكاميرتي مرة أخرى.

تعكس الصورة الأولى الأوقات المظلمة التي يعيشها العالم الآن ولكننا ما زلنا نتمسك بالأمل ونرى النور في الظلام. حيث أمتلك كاميرتي الخاصة بي كسلاح وإبداعي كوسيلة للعيش خلال هذه الفترة. إذ تعكس قفازات الملاكمة حقيقة أن كل واحد منا يقاتل شيئًا ما خلال هذا الوقت، مثل مشاعر الشوق والوحدة والخوف، ولكن يجب علينا دائمًا التمسك بالأمل على الرغم من كل شيء.

تعكس الصورة الثانية شعور الانتظار للعودة إلى حياتنا الطبيعية.

وتعكس الإضاءة البرتقالية في الصورة الثالثة والأخيرة عملية التغيير كما تعكس الصور القفص الذي قام هذا الوباء بوضعنا فيه كفنانين، ننتظر ونحن نحمل كاميراتنا في أيدينا للعودة إلى الحياة والتصوير الفوتوغرافي كما كنّا”.

حنان عبدالله مصورة شوارع من دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

إسراء البلوشي، عُمان

عمل إسراء البلوشي الفني.

نبذة عن العمل:

يتميز هذا العمل الفني بعبارة: ” سلام ٌ على البعيدين وهم الأقرب ” . إذ تعبر عن شعور الفنانة في الأوقات الحالية. وهي تمثل التباعد الاجتماعي، ولكن القرب الشديد من قلب الفنانة، وهو سبب وضع الكلمات في الدائرة التي تمثل القلب.

إسراء البلوشي مصممة من عُمان.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

سارة عبدالله، عُمان

العمل الفني لسارة عبدالله.

نبذة عن العمل:

“هناك خطر في كل مكان في الخارج وتستمر التحذيرات في الظهور. حافظ على مسافة كافية بينك وبين ذلك الخطر. فالبقاء في مكانك المريح هو أكثر أمانًا لك.”

سارة عبد الله، فنانة عمرها ٢٣ سنة من عُمان.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

شهد ناظر، السعودية

“حجرًا وليس حربًا، طعامًا وليس جوعًا، بيوتًا وليس لجوءًا ” لشهد ناظر.

نبذة عن العمل:

يطلب عمل شهد ناظر الرقمي منا بأن نكون ممتنين لأنه على الرغم من كل ما نمر به، كان يمكن للأمور أن تكون أسوأ.

شهد ناظر هي فنانة رقمية سعودية صاعدة.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.

شيخة الطنيجي، الإمارات

منشورات شيخة الطنيجي الرقمية. انقروا على كل منشور لرؤيته بحجم أكبر.

نبذة عن العمل:

تصف الفنانة كيف تغيرت الكثير من الأفكار والخطط عندما بدأت أزمة فيروس كوفيد-١٩، وكيف بدأت الأفكار السلبية في الانتشار. فمن خلال منشوراتها الفنية الرقمية، تهدف الفنانة إلى نشر الإيجابية والسعادة بين الناس.

شيخة الطنيجي هي مصممة جرافيك ورسامة ومصورة من الإمارات العربية المتحدة.

تعرّفوا أكثر على عمل هذه الفنانة من خلال صفحتها على انستقرام. اضغطوا هنا.