ثقافة وفن عدد الشباب

مصورين عُمانيين عليكم متابعتهم على انستقرام

هذه المواهب الشابة ستستولي على شاشات هواتفكم

. To read in English, click here

بقلم شريفة البادي

إن لم يسبق لكم رؤية الجمال الفاتن والثقافة المتنوعة والتاريخ الثري لعُمان المهيبة بنفسكم، فيمكن القول إنَّ الصور لا تعطيها حقها. لكن الآن، ومع ظهور وسائل التواصل الإجتماعي وانتشار شعبيتها في منطقة الخليج، صار المزيد والمزيد من المصوّرين الشباب يستولون على شاشات الهواتف المحمولة بعملهم ومنظورهم الفريدين من نوعهما؛ بعد أن أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية متنفسًا إبداعيًا للكثيرين، وطريقةً للتعبير عن أنفسهم.

فيما يلي قائمة بالمصوَّرين الشباب العُمانيين الذين نعتقد أنَّ عليكم متابعتهم على انستقرام. إنَّ قدرتهم على تسجيل اللحظات الزمنية بعدساتهم مدهشة، فهم يحاكون الواقع بطريقتهم الخاصة.

١. خالد البوسعيدي

تصوير خالد البوسعيدي.

نُشرت الصور التي التقطها المصور العُماني الواعد خالد البوسعيدي على صفحات نيويورك تايمز New York Times وفوربس Forbes وبي بي سي BBC وجي كيو GQ وناشيونال جيوغرافيك National Geographic، بل واختار المطرب العراقي الشهير كاظم الساهر ذات مرة صورة التقطها له خالد البوسعيدي لتكون صورته الشخصية الرسمية في الإعلام. إن لم تسحرك من قبل قدرته على التقاط الصور المبهرة للعروض الفنية المقامة على خشبة مسرح دار الأوبرا السُلطانية في مسقط، فستسحرك الآن بكل تأكيد!

المصور الشاب خالد البوسعيدي. الصورة: خالد البوسعيدي.

خالد البوسعيدي هو المصور الرئيسي لدى دار الأوبرا السُلطانية في مسقط، وهو شاب يبلغ من العمر ٢٨ عامًا حاصل على شهادة في التصوير الفوتوغرافي من الكلية التقنية العليا بمسقط، وخضع لبرنامج تبادل طلابي بمجالات التصوير الفوتوغرافي الاحترافي ووسائل الإعلام الجديدة والصحافة بجامعة ولاية واشنطن  Washington State University. حين لا يكون خالد البوسعيدي مشغولاً بالتقاط الصور الفوتوغرافية ، قد تجدونه يُلقي محاضرات عن التصوير الفوتوغرافي في جامعة السلطان قابوس أحيانًا.

لرؤية المزيد من أعمال خالد الفوتوغرافية قوموا بزيارة موقعه وصفحته على انستقرام.

٢. ميان شهاب آل سعيد

تصوير ميان شهاب آل سعيد.

هي تعرف كيف تغيّر أي مكان كليًا، وتعلم يقينًا ما الذي ستلتقطه بعدسة كاميرتها. حبَّها للتصوير الفوتوغرافي والرسوم والمعارض الفنية هو ما دفعها إلى اتباع شغفها في دراستها.

ميان شهاب آل سعيد شابة في التاسعة والعشرين من العمر حاصلة على شهادة بكالوريوس في التصميم الداخلي من جامعة فيرجينيا كومونولث قطر Virginia Commonwealth University Qatar، وماجستير باستراتيجية التصميم وإدارة الابتكار من جامعة برونيل لندن University of Brunel London. 

حصلت ميان على أول كاميرا رقمية لها من والدها حين كانت لا تزال في سن المراهقة، وبدأت تجرّب تصوير زميلاتها في الدراسة والمناظر الطبيعية الخلاّبة في عُمان؛ حيث سافرت في أنحاء البلاد، وسجلت بعدسة كاميرتها روعة تضاريسها المختلفة، وهي مستمرة في ذلك حتى يومنا هذا؛ لتضيف بعد ذلك لمساتها التحريرية على الصور التي تلتقطها في عُمان وجميع أنحاء العالم، فتجعلها جديرةً بأن تصبح خلفيات سريالية للهاتف المحمول ولسطح المكتب. 

لرؤية المزيد من أعمال ميان الفوتوغرافية قوموا بزيارة صفحتها على انستقرام.

٣. طارق الهاجري

سلسلة “Rejuvenation of Past” لطارق الهاجري . تصوير طارق الهاجري.

حتى مع التغطية الإعلامية الإقليمية التي سبق أن حظيت بها سلسلتا الصور الفريدتان من نوعهما ” تجديد الماضي ” “Rejuvenation of Past” و ” العُماني الغربي ” “Westernized Omani”، لا يزال طارق الهاجري، البالغ من العمر ٢٤ عامًا، يشعر أنَّه لم يقدم أعمالاً كافية في عالم الفنون المرئية. وبما أنَّه مصوّر سينمائي شاب متعطش للتصوير، فقد أخذ إجازة من دراسة الأعمال بجامعة لويزيانا University of Louisiana بالولايات المتحدة فقط كي يركّز على عمله في التصوير الفوتوغرافي، وهو مستعد للمشاركة في المزيد من الحملات الترويجية في جميع أنحاء العالم. 

المصور الشاب طارق الهاجري. الصورة : طارق الهاجري.

وجد طارق إلهامه في والده الذي لطالما كان قدوة له، والذي كان مصورًا أيضًا. أراد طارق أن يكون مثل والده، فأمسك بالكاميرا بسن صغيرة، وبفضول الأطفال، بدأ بتوثيق بيئته بالصور.

سلسلة “Westernized Oman” لطارق الهاجري . تصوير طارق الهاجري.

لرؤية المزيد من أعمال طارق الفوتوغرافية قوموا بزيارة صفحته على انستقرام.

٤. سامي الغزيلي

الألوان النابضة بالحياة والمشاعر الصادقة التي تفعم بها الحياة اليومية هي ما تلتقطه عدسة المصور سامي الغُزيلي. أحد السمات التي تميز ابن الثلاثين عامًا عن نظرائه هي المواقع الجغرافية لمعظم صوره: عُمان والهند؛ كلتاهما حضارتان عريقتان تتشابهان في عدة أوجه، ويمكن ملاحظة ذلك في صوره. 

تصوير سامي الغزيلي.

صحيح أنَّه مصور علّم نفسه بنفسه وحاز على عدة جوائز اليوم، لكنَّه بدأ مشواره في الواقع بالخط العربي والرسم التجريدي، ثم دخل بعد ذلك مجال التصوير الفوتوغرافي في عام ٢٠١٢ بدافع حبه وشغفه بالفنون المرئية. تدرّب سامي على التصوير الفوتوغرافي عن طريق مراقبة المصوّرين الآخرين. وبفضل مثابرته وعزيمته، شارك في مسابقات في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الهند وصربيا، إلى أن صار يعتبر التصوير الفوتوغرافي جزءًا من حياته اليومية الآن.

يجد سامي متعةً في توثيق حياة الناس بأسلوب عفوي، بأنَّ يلتقط لهم الصور على حين غرة. وهو يتمنى أن تصل أعماله إلى قاعدة أوسع من الجمهور على الصعيد الدولي، وأن يتذكرها الناس دومًا في عُمان. 

لرؤية المزيد من أعمال سامي الفوتوغرافية قوموا بزيارة صفحته على انستقرام.

هذه المقالة مترجمة من اللغة الإنجليزية.

شريفة البادي كاتبة و مؤلفة من أرض عُمان السحرية. كتبت لمجلة خليجسك، و Esquire ME، و The Culture Trip. لها كتابين باللغة الإنجليزية: “Themis Aella & The Magical Forest”و “50 Things To Know As An Adult”.